مقالات رأى

"جيتكس إفريقيا 2023": الاقتصاد الرقمى كمحرك للنمو

طباعة

تستضيف مدينة مراكش المغربية برعاية ملكية خلال المدة من 31 مايو إلى 2 يونيو 2023، الحدث الأكبر والأكثر تأثيرا فى مجال التكنولوجيا والشركات الناشئة والتكنولوجيا البازغة، "جيتكس إفريقيا 2023"، رافعة شعار "إفريقيا واحدة.. فرص غير محدودة"؛ لتكون ملتقى لعمالقة التكنولوجيا والحكومات والشركات الصغيرة والمتوسطة والناشئة والمبرمجين والمستثمرين والأكاديميين بهدف التعاون وتسريع واستكشاف مشروعات جديدة، ويعد جيتكس إفريقيا 2023 فرعا لجيتكس العالمية الذى يقام سنويا فى دبى بالإمارات العربية المتحدة منذ النسخة الأولى عام 1981.ويتوقع أن يضم جيتكس فى نسخته الإفريقية ما يزيد على 900 عارض وشركة ناشئة، و125 وفدا حكوميا، بالإضافة إلى 20 ألف شريك تجارى.

أهداف طموحة وأجندة ثرية مُخصصة للقارة:

يهدف المعرض فى نسخته الإفريقية إلى استقطاب مجتمعات التقنية العالمية والمستثمرين الكبار فى 26 قطاعا رئيسيا نحو إفريقيا من خلال برنامج مؤتمرات قوى ومتعدد القطاعات، وعلى رأسها فعالية المنصة الرئيسيةMAIN STAGE التى تعد ملتقى للقادة وخبراء الأعمال ذوى الرؤية العالمية لتبادل وجهات النظر الطموحة حول المستقبل الرقمى للقارة السمراء.

هذا إلى جانب انعقاد مؤتمر قمة القادة المؤثرين فى البلدان الإفريقيةGITEX AFRICA DIGITAL SUMMIT  الذى يجمع أكثر من 250 من قادة القطاعين العام والخاص وصناع السياسات والمستثمرين والأكاديميين للدفع فى اتجاه تحول القارة السمراء إلى سوق رقمية موحدة بوصفها "أرض الفرص الذهبية" لاقتصاد الويب 3.0، بالإضافة إلى استضافة منتدى جيتكس إفريقيا لرواد الأعمال والشركات الناشئة، فضلا عن عدد من القمم والفعاليات تضم قمة المدن الرقمية، والأمن السيبرانى، والتكنولوجيا المالية، وفاعليةNORTH STAR 10 لرواد الأعمال.

السمات الديموجرافية الكبيرة تنشئ فرصا عظيمة:

يكتسب المعرض أهميته الكبيرة النابعة من ما تمثله القارة السمراء البكر من أهمية كبيرة بوصفها سوقا واعدة والقارة الأقدم ومنبع الحضارة المصرية القديمة مهد الحضارات الإنسانية، بالإضافة إلى السمات الديموجرافية المتميزة للقارة، التى يمثل سكانها ما نسبته 17.8% من سكان العالم وفق تقرير الجهاز المركزى للتعبئة العامة والإحصاء المصرى الصادر فى نوفمبر 2022، وتمثل نسبة الشباب فيها، بسن أقل من 30 عاما، نحو65% من سكان القارة، ما يمثل فى مجمله دوافع وفرصا استثنائية لتسريع وتيرة التحول الرقمى والإقبال عليه أكثر من أى وقت مضى.

فيما يزيد الطلب على الاستثمار فى مجال تكنولوجيا المعلومات والتطبيقات داخل قارة إفريقيا بشكل غير مسبوق؛ حيث يتوقع المحللون أن يصل حجم سوق التكنولوجيا إلى ما يقرب من 715 مليار دولار بحلول 2050 فى قارة إفريقيا.

إفريقيا توظف الاقتصاد الرقمى كمحرك للنمو:

بالإشارة إلى ما تضمنه مشروع استراتيجية التحول الرقمى لإفريقيا (2020 – 2030)، تهدف القارة الإفريقية من خلال الاتحاد الافريقى إلى بناء سوق رقمية موحدة، وتطبيق المواطنة الرقمية فى القارة بحلول عام 2030، والنهوض بالتحول الرقمى لدفع التصنيع فى إفريقيا، وذلك من خلال الاستفادة من فرص وجود حيز لإقامة إطار تنسيق قارى لجدول أعمال رقمى لإفريقيا، وفرص التحول الرقمى لإحداث ثورة فى القطاع المالى الإفريقى؛ حيث يتوقع أن يؤدى توفير الإنترنت لعدد 200 مليون شخص فى إفريقيا لا يحصلون عليه فى الوقت الحالى إلى مكاسب كبيرة فى الناتج المحلى الإجمالى والإنتاجية الاقتصادية وتعزيز المساواة بين الجنسين فى الدول الإفريقية.

ختاما، تمثل إفريقيا بحرا من الفرص الاقتصادية فى كل القطاعات تقريبا؛ حيث تجرى الرقمنة حاليا على قدم وساق فى إفريقيا، لذلك يعد معرض "جيتكس إفريقيا" لبنة رئيسية وفرصة مهمة لتحقيق عدد من أهداف القارة السمراء الشابة فى سبيل نمو مبتكر وشامل ومستدام.

 

طباعة

    تعريف الكاتب

    د. محمد منير غازى

    د. محمد منير غازى

    باحث فى مجال الاتصال السياسى